الكاتب: ريما سعيد ديب و لارا عثمان

 

أنماط التعلم تشير إلى مجموعة من النظريات المتنافسة والمتنازع عليها تهدف إلى حساب الاختلافات في تعلم الأفراد. وتقترح هذه النظريات إمكانية نصنيف جميع الناس  وفقا لأسلوبهم في التعلم، على الرغم من أن النظريات المختلفة تقدم وجهات نظر مختلفة حول كيفية تحديد الأنماط وتصنيفها ،إلا أنالمفهوم المشترك هو أن الأفراد يختلفون في كيفية التعلم (1)

معظم النظريات والأدوات القياسية في أنماط التعلم،تركز على البالغين كمتعلمين، على الرغم من أنالأطفال أيضا يملكون طريقهم الخاصة في التعلم ، ويمكن تقييم أنماط التعلم لدى الأطفال من وجهة نظر النمو وتشخيص الأنماط الفردية الوظيفية للجهاز العصبي.

قام عالم النفس (Howard Gardner)  بتطوير نظرية تركز على سبعة أنواع من الذكاء. يستندغاردر في نظريته على أبحاث قامت على وظيفة الدماغ والعمل التنموي مع الأطفال وحدد سبعة أنواع من الذكاء حسب الجزء المستخدم من الدماغ وهي: اللغوية، المنطقية-الحسابية،المكاني ,الحركي-الجسدي ,الموسيقي ,الاجتماعي ,الذاتي  وجميع المتعلمين لديهم جميع أنواع الذكاء ولكن بنسب مختلفة .(2)

الذكاء اللغوي (lingnisticintelligence)

هذا الذكاء موجود في الجانب الأيسر من الدماغ. ومعظم الأشخاص في هذا النوع من الذكاء لديهم مهارات سمعية عالية والتفكير في الكلمات.

هؤلاء مما لديهم هذا الذكاء يحبون الكتابة، اخبار القصص، وتهجئة الكلمات بدقة، يستمتعون في القراءة ويستطيعون أيضا استرجاع الأسماء والأماكن والتواريخ، يتعلمون أفضل من خلال الاستماع للكلمات ولفظها. أو رؤية الكلمات المتقاطعة هي وسيلة ممتازة لمساعدة هؤلاء الأطفال على تعلم مواد جديدة. (2)

الذكاء المنطقي الحسابي (Logical- mathematical intelligence)

يشمل كلا الجانبين من الدماغ،الجانب الأيمن يتعامل مع المفاهيم، والجانب الأيسر يتذكر الرموز، الأطفال الأقوياء في هذا الذكاء يستكشفون الأنماط والفئات والعلاقات، وفي سن المراهقة يكون لديهم القدرة على التفكير المنطقي من منظور واسع ويسألون أسئلة عديدة مثلا ( أين ,ما ,متى ), يستمتعون في لعب الشطرنج . (2)

الذكاء المكاني(spatialintelligence)

يرتبط الذكاء المكاني بالجانب الأيمن من الدماغ .هؤلاء الأطفال يتعلمون بالصور والتخيل ويستمتعون بألعاب البناء والرسم والقيام بالأنشطة، ويستطيعون قراءة الرسوم البيانية ويتعلمون بالطرق المرئية مثل الفيديو أو الصور الفوتوغرافية. (2)

الذكاء الموسيقي (musical intelligence)

يرتبط الذكاء الموسيقي أيضا بالجانب الأيمن من الدماغ ، وهؤلاء الأطفال يستطيعون الغناء ، وإخبارك عند الخروج عن اللحن يستطيعون الرقص كما انهم حساسون للأصوات في البيئة مثل صوت المشي على الثلج في صباح الشتاء البارد. (2)

الذكاء الحركي-الجسدي (bodily kinesthetic)

يتضمن هذا الذكاء العقد العصبية ومخيخ الدماغ بالإضافة إلى تراكيب أخرى من الدماغ يتعلم هؤلاء الأطفال استخدام الجسم للتعبير عن الاحاسيس ومن الصعب على هؤلاء الأطفال الجلوس لفترة طويلة من الزمن هم جيدون في الألعاب الرياضية . (2)

الذكاء الاجتماعي (interpersonal intelligence)

يتضمن الفص الأمامي من الدماغ هؤلاء الأطفال عندهم القدرة على فهم الآخرين وإدراك مشاعرهم ويميلون إلى تكوين الصداقات يتعلمون أفضل في المجموعات. (3)

الذكاء الذاتي(intrapersonal intelligence)

يتضمن أيضا الفص الامامي من الدماغ هؤلاء الأطفال لديهم شخصيات قويةو يفضلون العالم الداخلي لمشاعرهم وأفكارهم، كما يفضلون أيضا البقاء وحدهم، هم أشخاص لديهم خصوصيتهم و يحبون المناطق الهادئة للتعلم يوجهون أنفسهم بأنفسهم عندهم الثقة بالنفس ويتعلمون بشكل مستقل. (3)

المراجع

)(1)  Willingham, Daniel T.; Hughes, Elizabeth M.; Dobolyi, David G. (July 2015). “The scientific status of learning styles theories”. Teaching of Psychology42 (3): 266–271. doi:10.1177/0098628315589505.

(2)Susan B. Bastable ,2003,Nurse as Educator (principle of Teaching and Learning for Nursing Practice ),Determinants of learning ,jones and Bartlett publishers, Sudbury, Massachusetts , page111

(3( Susan B. Bastable ,2003,Nurse as Educator (principle of Teaching and Learning for    Nursing Practice ),Determinants of learning ,jones and Bartlett publishers, Sudbury, Massachusetts ,  page112