الكاتب: بهاء بسام الترك

الأستاذ المشرف: د.محمد الصمادي

المدقق اللغوي : أ.حمزة النادي 

إدارة النقدية هي وسيلة التبادل في البيع والشراء ، ويتألف من النقد في صندوق الشركة ومن الأموال المودعة تحت الطلب في حسابات الشركة لدى البنك.

1.مكونات الإدارة النقدية(2):

تتكون الإدارة النقدية من العمليات التالية:

عملية التسوية البنكية .
عملية النقود المنقولة والحسابات الموحدة .
عملية السقوف المالية .
عملية الخطط المالية للنفقات والإيرادات .
عملية خطة التدفقات النقدية للخزينة و للحسابات الموحدة .

2-دوافع وأسباب الاحتفاظ بالنقد(3):

هنالك عدة أسباب تجعل المنشأة والأفراد الاحتفاظ بأرصدة نقدية ، أهمها :

أ):  تحتاج المنشأة إلى النقدية لتمويل المبادلات الناتجة عن نشاطات البيع والشراء اليومية ودفع الرواتب والأجور وتزداد الحاجة كلما طالت دورة التدفق النقدي وطالت الدورة الإنتاجية وذلك بسبب ضعف التزامن بين التدفقات النقدية الداخلة والخارجة.

ب):  تحتاج المنشأة للاحتفاظ بالأرصدة النقدية للطوارئ أو الاحتياط من وقوع أحداث غير متوقعة ويعتمد حجم الرصيد على درجة (انعدام التأكد) المرتبطة بالتدفق النقدي وعلى القدرة من الاقتراض من المصارف .

إذاً ، فالحاجة إلى الرصيد تصبح أكبر عندما ينعدم التأكد وتضعف القدرة على الاقتراض.

ج): المضاربة: تحتاج المنشأة إلى الأرصدة النقدية الجاهزة للاستفادة من فرص تحقيق الأرباح كشراء أسهم شركات أخرى بهدف السيطرة عليها, وكذلك الاستفادة من الخصم على أسعار المواد الخام الذي يعلن عنه الموردون خلال فترة الخصم, وكذلك الانخفاض المتوقع في أسعار الفائدة لزيادة الاستثمار في الأوراق المالية.

د): الأرصدة التعويضية: إن المصارف تتطلب من عملائها المحافظة على حد أدنى من النقد في حساباتها الجارية مع المصارف مقابل الخدمات التي يقدمها المصرف للزبون وتدعى الأرصدة التعويضية وبما أن هذه الأرصدة ستبقى في المصرف دائماً ، فإن المصرف يستطيع الاستفادة منها بإقراضها لآجال طويلة بمعدلات فائدة أعلى.

3-الإدارة الفعالة للنقد(1):

تتأثر الأرصدة النقدية والأوراق المالية بشكل كبير بأساليب الإنتاج والمبيعات في الشركة, وكذلك بإجراءات تحصيل ثمن مبيعاتها ودفع ثمن مشترياتها. هذه التأثيرات يمكن فهمها بشكل أفضل عن طريق تحليل كل من الدورة التشغيلية ودورة التحول النقدي في الشركة.

 الدورة التشغيلية (operating cycle):

يمكن تعريف الدورة التشغيلية للشركة على أنها كمية الوقت المستغرق من النقطة التي تبدأ فيها الشركة باستخدام مدخلات الإنتاج من عمال ومواد في العملية الإنتاجية (بداية بناء المخزون ) إلى النقطة التي يتم فيها تحصيل النقد من عملية بيع السلع النهائية التي تحتوي على هذه المدخلات الإنتاجية.

الدورة التشغيلية مكونة من جزئين:

متوسط فترة التخزين (Average Age of Inventory)

متوسط فترة التحصيل (Average collection period )

الدورة التشغيلية للشركة (Operating cycle) ببساطة هي عبارة عن مجموع متوسط فترة التخزين ومتوسط فترة التحصيل.

OC=AAI+ACP

دورة التحول النقدي في الشركة:

عادة ما تقوم الشركة بشراء العديد من المدخلات الإنتاجية (مثل المواد والعمل) على الحساب. فإن الوقت الذي يستغرق الشركة للدفع مقابل هذه المدخلات يسمى متوسط فترة السداد(Average payment period ). ولهذا فإن هذه المدخلات الإنتاجية تولد مصادر التمويل قصيرة الأجل الذاتية, والتي تعتبر من مصادر التمويل المجاني ما دامت الشركة لم تحصل على أي خصم نقدي. إن عدد الأيام الإجمالي في الدورة التشغيلية (طول الدورة التشغيلية ) مطروحا منه متوسط فترة السداد تمثل دورة التحول النقدي (Cash conversion cycle).

CCC=OC-APP=AAI+ACP-APP

4.أساليب إدارة النقد(1):

إن دورة التحول النقدي الموجبة تعني أنه يجب على الشركة أن تتفاوض على أشكال التمويل, مثل الديون قصيرة الأجل غير المضمونة, أو القروض المضمونة للتمويل, وذلك من أجل دعم دورة التحصيل النقدي لديها.

هناك عدة أساليب لإدارة النقد وهما:

تسريع دوران المخزون:

إحدى الاستراتيجيات المتوفرة لشركة ما : هي زيادة معدل دوران المخزون, ولعمل ذلك فإن الشركة تستطيع أن تزيد من معدل دوران المواد الخام, وتقصر من الدورة الإنتاجية, أو أن تزيد معدل دوران الباعة تامة الصنع, وكلا من هذه المداخل سوف تعمل على التخفيض في كمية التمويل المطلوبة, أي تقصير دورة التحول النقدي.

تسريع تحصيل الذمم المدينة:

وسيلة أخرى لتخفيض دورة التحول النقدي قد تقوم بها الشركة عن طريق تسريع تحصيل الذمم المدينة. الذمم المدينة مثل المخزون, وتعطل الأموال التي يمكن استخدامها لتخفيض تكلفة التمويل, أو الممكن استثمارها في أصول مربحة.

إبطاء سداد الذمم الدائنة:

الأسلوب الثالث هو إبطاء سداد الذمم الدائنة, أي أن تقوم الشركة بتأخير سداد ذممها المدينة إلى أطول مدة ممكنة دون أن  تؤثر سلبيا على ترتيبها الائتماني, ومع أن هذه الإستراتيجية جذابة ماليا, إلا أنها تتضمن موضوعا أخلاقيا, وهو عدم تفضيل الموردين أن يقوم زبائنهم بتأجيل سداد المدفوعات المستحقة عليهم عن قصد.

5.المصادر والمراجع:

1.د.فايز سليم حداد, الإدارة المالية, دار الحامد للنشر والتوزيع, الأردن-عمان, ط4, 2014م, من صفحة353-362

2.موقع وزارة المالية: www.gfmis.gov.jo

3. موقع جامعة بابل(العراق): www.uobabylon.edu.iq