الطالبة: أبرار الجبوري
الأستاذ المشرف: د.يوسف أبو سمرة

المدرات الإسموزية هي نوع من المدرات التي تثبط وتمنع إعادة امتصاص الماء والصوديوم . إنها مواد خاملة دوائيا والتي تعطى عن طريق الوريد . تعمل على زيادة الدم الكلوي والفلترة الكلوية إسموزيا . .[1] مثالان على المدرات الإسموزية هما: مانيتول [mannitol) [2) وايزوسوربيد (isosorbide) .

في الوحدة الأنبوبية الكلوية (nephron )، المدرات الإسموزية تعمل على الجزء في الوحدة الأنبوبية الكلوية الذي يكون منفذ للماء . .[3]

المدرات الإسموزية تعمل عن طريق زيادة حجم السائل خارج الخلايا وحجم البلازما ،بالتالي زيادة تدفق الدم للكلية . وتمنع التواء هنلي من تركيز البول ,الذي بالعادة يستخدم فرق تركيز كبير من المذابات والمواد الإسموزية لنقل المذابات والماء .

المدرات الإسموزية تستطيع أيضا العمل على أجزاء أخرى من الجسم . كمثال , يمكن استخدامهم لتقليل الضغط داخل الجمجمة [4]   والضغط داخل العين . المدارات الإسموزية تعمل على زيادة حجم البلازما , ولكن بسبب أنهم لا يستطيعون عبور حاجز الدم في الدماغ ،فهم لا يأثرون على الجهاز العصبي في الجسم . في الواقع ، هذا هو سبب أن تأثيرهم يقلل حجم البلازما محليا “في مكان محدد” في الجهاز العصبي .

آلية العمل

المدرات الإسموزية يكون تأثيرها الكبير في الأنبوب الملتوي القريب وفي  التواء هنلي . هذه المواقع هي نفاذة للماء بشكل كبير .من خلال التأثير الإسموزي ،هم يعاكسون عمل الهرمون المانع لإدرار البول (ADH ) في الأنابيب الجامعة .وجود مواد غير قابلة لإعادة الامتصاص مثل المانيتول (MANNITOL ) يمنع امتصاص الماء من خلال التدخل في عمل القوة الإسموزية التعويضية . ونتيجة لذلك حجم البول يزداد .

الزيادة في معدل تدفق البول يقلل وقت الاتصال بين السائل وخلايا الأنابيب (tubular epithelium )، بالتالي يقلل إعادة امتصاص الصوديوم والماء . طرح الصوديوم أقل من إدرار الماء ، مما يؤدي الى زيادة كبيرة بفقدان الماء وزيادة في تركيز الصوديوم (hypernatremia ) .

المدرات الإسموزية يتم فلترتها بالكبيبة ولكن لا يتم إعادة امتصاصها مما يسبب بقاء الماء في هذا الجزء والسماح بطرح الماء خارج الجسم . مثل هذه الأدوية تستخدم لتقليل الضغط داخل المخ وتسمح بإزالة المواد السامة من الكلية . النموذج المبدئي لهذه الأدوية هو مانيتول [5] (mannitol ) .

الاستخدامات والأعراض الجانبية

الأدوية الإسموزية تستخدم للحفاظ على تدفق البول العالي ( عندما يكون تدفق الدم الكلوي قليل ويكون هناك كمية كبيرة زائدة من المذاب في البول ،وهذا يحدث في حالات انحلال الدم الشديدة و انحلال الربيدات و متلازمة تحلل الورم ). مانيتول والعديد من الأدوية الإسموزية الأخرى مفيدة في تقليل الضغط العيني في حالات الجلوكوما الحادة (الماء الزرقاء في العين ) وتقليل الضغط داخل الجمجمة في الحالات العصبية .

حركة الماء من داخل الخلايا إلى خارج الخلايا من الممكن أن تسبب نقص الصوديوم في الدم و وذمة رئوية .

ونتيجة لطرح وإفراز الماء ،سوف ينتج عن هذا الفعل زيادة في الصوديوم . الصداع ،الغثيان وأيضا القيئ هذه أعراض شائعة عند استخدام المدرات الإسموزية  .[5]

المراجع

 

1.”osmotic diuretic ” at Dorland’s medical dictionary .

2.”mannitol”. retrieved 2008-12-20.

3.trevor,Anthony j ;katzung ,Bertram g. (2003). Pharmacology. New York :  Lange Medical Books/McGraw-Hill, Medical Publishing Division. p. 46. ISBN 0-07-139930-5.

4. Sakowitz OW, Stover JF, Sarrafzadeh AS, Unterberg AW, Kiening KL (February 2007). “Effects of mannitol bolus administration on intracranial pressure, cerebral extracellular metabolites, and tissue oxygenation in severely head-injured patients”. J Trauma. 62 (2): 292–8. doi:10.1097/01.ta.0000203560.03937.2d. PMID 17297315.

5. Brunton, Laurence (2011). Goodman & Gilman’s: The Pharmacological Basis of Therapeutics (12th ed.). The McGraw-Hill Companies, Inc. pp. Chapter 25.|access-date= requires |url= (help)
6.KATZUNG AND TREVOR’S PHARMACOLOGy

EXAMINATION AND BOARD REVIEW

11TH  EDITION.