ترجمة: ضحى أيمن الشريف

الاستاذ المشرف: د. يوسف أبو سمرة

المدقق اللغوي: د. ابتسام حسين


 

داء السكري من النوع 2 (T2DM) هو مرض مزمن يتميز بالتدهور التدريجي لخلايا بيتا البنكرياس المنتجة للأنسولين، مما يؤدي إلى تفاقم ارتفاع السكر في الدم مع مرور الوقت.[1]
العلاجات السريرية النموذجية T2DM هي الإضافة المتتابعة للأدوية المضادة للسكري، والعلاج بالأنسولين القاعدي، ونظم العلاج الأكثر تعقيدًا،[2] عادة ما تكون أنظمة البلعة القاعدية هي الخيار الأخير في تطور العلاجات، لكنها تفشل في إيقاف فقدان وظيفة خلايا بيتا. بالإضافة إلى ذلك، حتى العلاج المكثف للأنسولين القاعدي محدود من حيث تحقيق أهداف نسبة السكر في الدم بسبب عدم كفاية معايرة جرعة الأنسولين الناشئة عن المخاوف من مخاطر نقص السكر في الدم الشديد والأحداث السلبية الخطيرة.[3] في الواقع، يجمع العلاج المثالي المضاد للسكري بين التحكم في نسبة السكر في الدم وانخفاض الميل للتسبب في زيادة وزن الجسم ونقص السكر في الدم. غلرجولين إنسولين، (Insulin Glargine) أول جيل تناظري من الأنسولين القاعدي طويل المفعول، غير علاجات الأنسولين في T2DM. في التجارب السابقة، أظهر غلرجولين إنسولين (Insulin Glargine) معدل أقل من نوبات سكر الدم الليلي مقارنة بفعل الأنسولين (NPH Insulin)، حيث أظهر المرضى في كلتا المجموعتان من العلاج زيادة في الوزن ومراقبة مماثلة لنسبة السكر في الدم.[4] ومع ذلك، مقارنةً بالأنوسلين ديلوديك، فإن غلرجولين إنسولين (Insulin Glargine)  له مدة أقصر من العمل (18-24 ساعة)، ولا يزال هناك تباين كبير متبقي.[5]

 

أنسولين ديلوديك (Insulin Degludec)

Insulin Degludec هو تناسق رواسب أنسولين أساسي طويل المفعول تم عرضه في التجارب التنموية لمدة عمل تصل إلى 42 ساعة ونصف عمر حوالي 25 ساعة.[6] يرجع التأثير طويل الأمد لهذا الأنسولين في المقام الأول إلى تكوين مركبات سداسية متعددة قابلة للذوبان في موقع الحقن؛ بعد ذلك يتم فصل المونومر تدريجيًا واستيعابه في الدورة الدموية، مما ينتج عنه ملامح حرائك دوائية مستقرة تحت ظروف الحالة المستقرة،[7] في هذا السياق، يقدم الأساس المنطقي الفسيولوجي والسريري القوي الدعم للفوائد المحتملة للأنسولين ديلوديك (Insulin degludec). أولًا، مع مدة عملها لطويلة، قد يُمكِّن Insulin degludec من تقليل جرعة الأنسولين وعدد علاجات الأنسولين، مما يشجع المرضى على تحسين علاج الأنسولين. ثانيًا، تتسبب الحركية الدوائية/الديناميكية الدوائية (PK/PD) للأنسولين ديلوديك في تقلب أقل داخل المريض، مما يؤدي إلى انخفاض مخاطر الإصابة بنقص السكر في الدم.[8] انخفاض خطر نقص السكر في الدم الشديد يمكن أن يقلل من مخاطر SAEs والوفيات.[9] في ضوء هذه الأدلة المقنعة، قامت سلسلة من التجارب السريرية بتقييم أنسجة ديلوديك مقابل جلارين الأنسولين. مع إدراك أن الدراسات الفردية قد لا تكون قادرة من تلقاء نفسها على توفير بيانات كافية للتأثر على الممارسة الطبية في الحياة الواقعية، فقد سعينا إلى التقييم الموضوعي للدور المحتمل لعلاج أنوسلين ديلوديك في إدارة T2DM من خلال تجميع الأدلة من عدد من الدراسات. للذلك، أجرينا مراجعة منهجية وتحليل تلوي للتجارب العشوائية المضبوطة (RCTs) لإثبات تأثير هرمولينك مقابل جلارجولين الأنسولين على النتائج الرئيسية في علاج المرضى الذين يعانون من T2DM، بما في ذلك السيطرة على نسبة السكر في الدم، ونقص السكر في الدم، وزيادة وزن الجسم، وSAEs.

 

التحكم في وزن الجسم

أبلغت ست دراسات شملت 6713 مريضًا في مجموعة Insulin degludec و5431 مريضًا  في مجموعة Insulin glargine عن حدوث تغييرات في وزن الجسم. تم تطبيق نموذج التأثير العشوائي لهذا التحليل
(P = 0.0003, I2 = 79%). أظهر تجميع بيانات هذه الدراسات أن Insulin degludec أدى إلى زيادة الوزن بشكل أكبر من Insulin glargine لكن الفرق لم يكن ذو دلالة إحصائية، (WMD 0.23, 95% CI – 0.14, 0.61, P = 0.22; ESM). في تحليل الحساسية اللاحق، استبعدنا دراسة أجراها مارسو وآخرون.[11] ووجدت أن قيمة l2 انخفضت من 79% إلى 37%، ولكن مرة أخرى لم يكن هناك فرق ذو دلالة إحصائية بين مجموعات العلاج (WMD 0.12, 95% CI – 0.19, 0.43, P = 0.46; ESM Fig. S3b).

 

أحداث سلبية خطيرة

ذكرت ثلاثة عشر دراسة شملت 9961 مريضًا في مجموعة Insulin degludec و7310 مريضًا في مجموعة Insulin glargine عن نسبة المشاركين في SAEs. تم تطبيق نموذج التأثير العشوائي لهذا التحليل (P = 0.70، l2 = 0%). ارتبط Insulin degludec بنسبة أقل من المشاركين مع SAEs مقارنة مع Insulin glargine، ولكن الفرق لم يكن ذو دلالة إحصائية (RR 0.97, 95% CI 0.92, 1.02, P = 0.20; ESM Fig. S4). ولم يكن هناك أي تحيز واضح في نشر هذا التحليل (P = 0.367).[11]

 


المصادر والمراجع

  1. Kahn SE, ZraikaS, Utzschneirder KM, Hull Rl. The beta cell lesion in type 2 diabetes: there has to be a primary functional abnormality. Diabetologia. 2009;52(6):1003-12. [Here]
  2. Inzucchi SE, Bergenstal RM, Buse JB, et al. Management of hyperglycemia in type 22 diabetes: a patient-centered approach: position statement of the America Diabetes Association (ADA) and the European Association for the Study pf Diabetes (EASD). Diabetes Care. 2012;35(6):1364-79. [Here]
  3. Wajchenberg BL. Beta-cell failure in diabetes and preservation by clinical treatment. Endocr Rev. 2007;28(2):187-218. [Here]
  4. Riddle MC, Rosenstock J, Gerich J. The treat-to-target trial: randomized addition of glargine or human NPH insulin to oral therapy of type 2 diabetic patients. Diabetes Care. 2003;26(11):3080-6. [Here]
  5. Pettus J, Santos Cavaiola T, Tamborlane WV, Edelman S. The past, present, and future of basal insulins. Diabetes Metab Res Rev. 2016;32(6):478–96. [Here]
  6. Heise T, Nosek L, Bøttcher SG, Hastrup H, Haahr H. Ultra-long-acting  insulin degludec has a flat and stable glucose-lowering effect in type 2 diabetes. Diabetes Obes Metab. 2012;14(10):944–50. [Here]
  7. Jonassen I, Havelund S, Hoeg-Jensen T, et al. Design of the novel
    protraction mechanism of insulin degludec, an ultra-long-acting basal insulin. Pharm Res. 2012;29(8):2104–14. [Here]
  8. Heise T, Hermanski L, Nosek L, et al. Insulin degludec: four times lower pharmacodynamic variability than insulin glargine under steady-state conditions in type 1 diabetes. Diabetes Obes Metab. 2012;14(9):859–64. [Here]
  9. Pieber TR, Marso SP, McGuire DK, et al. DEVOTE 3: temporal relationships between severe hypoglycaemia, cardiovascular outcomes and mortality. Diabetologia. 2018;61(1):58–65. [Here]
  10. Marso SP, McGuire DK, Zinman B, et al. Efficacy and safety of degludec versus glargine in type 2 diabetes. N Engl J Med. 2017;377(8):723–32. [Here]
  11. Zhou, W., Tao, J., Zhou, X. et al. Insulin Degludec, a Novel Ultra-Long-Acting Basal Insulin versus Insulin Glargine for the Management of Type 2 Diabetes: A Systematic Review and Meta-Analysis. Diabetes Ther 10,835–852 (2019). [Here]